جنايات أبوظبي تحكم بالـ "مؤبد" في قضية اتجار بالبشر

أصدرت محكمة جنايات أبوظبي أحكامها في 41 قضية، حيث قضت المحكمة بالسجن المؤبد والإبعاد عن الدولة لرجل وامرأة «آسيويان»، عن تهمة الاتجار بالبشر بعد إدانتهما بإجبار عدد من الفتيات على العمل في الرذيلة، إضافة إلى الحكم عليهما بالحبس لمدة سنة عن تهمة حيازة المواد المخدرة.

وقضت المحكمة بالسجن لمدة 12 سنة والغرامة 130 ألف درهم لرجل خليجي، عن تهمة حيازة المواد المخدرة والاعتداء وحيازة سلاح ناري، بينما حكمت في قضية أخرى بالسجن لمدة 5 سنوات لمدان عن تهمة الاعتداء على موظف عام.

من جهتها، حجزت المحكمة قضية رجل من جنسية عربية ، متهم بقتل صديقته للحكم في جلسة 30 من أكتوبر الجاري.

وتعود تفاصيل القضية إلى قيام المتهم بقتل صديقته نتيجة للغيرة بعد علاقة غرامية استمرت لمدة عامين، حيث يواجه تهمة القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، إضافة إلى إقامة علاقة غير شرعية مع الضحية، والشروع في الانتحار بأن رمى نفسه في البحر بعد ارتكابه الجريمة.

وأوضح محامي الدفاع عن المتهم خلال مرافعته تنازل أولياء الدم مقابل مبلغ مادي، مقدماً للمحكمة ورقة تفيد بذلك، حيث تم الاتفاق بين المتهم وعائلة الضحية على سداد مبلغ مادي محدد للتنازل.

وحجزت المحكمة قضية رجل آسيوي متهم بقتل شخص آخر رفض تزويجه شقيقته، للحكم في جلسة 31 من أكتوبر الجاري، حيث دفع محامي الدفاع خلال مرافعته بانتفاء القصد الجنائي، مطالباً بتعديل قيد ووصف التهمة من القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، إلى الضرب المفضي للموت نظراً لعدم وجود نية لإزهاق روح المتهم.

من ناحيتها، قررت محكمة نقض أبوظبي إعادة الطعن المقدم من 15 مداناً في القضية الرئيسة الأولى المرتبطة بالقضية المعروفة إعلامياً بـ «محفظة تجارة السيارات الوهمية» إلى المرافعة، محددة يوم الـ 22 من الشهر الجاري موعداً لمرافعة محامي الدفاع عن المتهمين في القضية، كما قررت مد أجل الحكم على 10 مدانين آخرين في القضية الثانية المرتبطة بالمحفظة الوهمية إلى جلسة 31 الجاري.